النافلة قبل صلاة العيد

القسم
الفرع
العنوان
رقم الفتوى
الصلاة
صلاة العيدين والكسوف والاستسقاء
النافلة قبل صلاة العيد
549
549
السؤال: 

هل تشرع ركعتين تحية المسجد في مصلى العيد؟ وهل صلاة العيد تكون في وقت النهي عن الصلاة ؟

الاجابة: 

لا تشرع صلاة تحية المسجد ولا غيرها من النوافل قبل صلاة العيد ، لما جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال : « إن النبي e خرج يوم الفطر فصلى ركعتين لم يصل قبلها ولا بعدها ومعه بلال » رواه البخاري([1])  .

وينبغي أن يعلم أن العلة في ذلك أن صلاة العيد تقام في مصلى العيد في خارج البلد أو في الصحراء ، ولا يسمى مسجد العيد، فلا تشرع له تحية المسجد ، ثم إن الذهاب لصلاة العيد يكون في وقت النهي عن الصلاة غالبًا ، فلقد نهى النبي e عن الصلاة بعد صلاة الفجر حتى ترتفع الشمس قيد رمح ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : « نهى رسول الله e عن صلاتين بعد الفجر حتى تطلع الشمس وبعد العصر حتى تغرب الشمس» متفق عليه([2])  ، وإذا خرج وقت النهي بأن ارتفعت الشمس قدر رمح، وهو ما يقدر بثلث الساعة تقريبًا ، فتشرع حينئذ صلاة العيد ولا تشرع قبل ذلك . والله أعلم .

 

([1]) صحيح البخاري ، رقم (989) .

([2]) صحيح البخاري ، رقم (588) ؛ وصحيح مسلم ، رقم (825) .

لا تشرع صلاة تحية المسجد ولا غيرها من النوافل قبل صلاة العيد ، لما جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال : « إن النبي e خرج يوم الفطر فصلى ركعتين لم يصل قبلها ولا بعدها ومعه بلال » رواه البخاري([1])  .

وينبغي أن يعلم أن العلة في ذلك أن صلاة العيد تقام في مصلى العيد في خارج البلد أو في الصحراء ، ولا يسمى مسجد العيد، فلا تشرع له تحية المسجد ، ثم إن الذهاب لصلاة العيد يكون في وقت النهي عن الصلاة غالبًا ، فلقد نهى النبي e عن الصلاة بعد صلاة الفجر حتى ترتفع الشمس قيد رمح ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : « نهى رسول الله e عن صلاتين بعد الفجر حتى تطلع الشمس وبعد العصر حتى تغرب الشمس» متفق عليه([2])  ، وإذا خرج وقت النهي بأن ارتفعت الشمس قدر رمح، وهو ما يقدر بثلث الساعة تقريبًا ، فتشرع حينئذ صلاة العيد ولا تشرع قبل ذلك ." data-share-imageurl="">